اخر الاخبار

احدث الموضوعات

يوم تأديب روسيا ..في عهد الدولة العثمانية وبعد موت السلطان "سليمان القانوني"

Image may contain: 2 people, beardيوم تأديب روسيا ..في عهد الدولة العثمانية وبعد موت السلطان "سليمان القانوني" ظن الروس في السلطان الجديد "سليم الثاني" قلة خبرة في إدارة الحكم.. وذهبوا يتوسعون في المناطق العثمانية بجانب هذا مضايقاتهم للحُجَّاج والتجار المسلمين واستيلائهم على "أستراخان" ومهاجمة قوافلهم التجارية .

.علي إثر هذا أرسل السلطان العثماني لحاكم القرم "دولت كيراي" حيث كانت القرم تتبع الدولة العثمانية.. فأمره السلطان بتجميع الجيوش وأرسال اليه مدد من الجند العثماني.. سار دولت كيراي في ربيع 1571م بجيش مكون من 120 ألف خيال أكثرهم من القرم وقسم منه جنود عثمانيون ومعه المدفعية العثمانية إلى روسيا...كانت هذه الحملة بمثابة تأديب للروس من أجل وضع الروس عند حدهم بسبب إحتلالهم إمارات قازان واستراخان ومنعهم من التوسع على حساب المناطق الإسلامية ..ودارت رحى الحرب واستطاع العثمانيون سحق الجيش الروسي ودخلوا موسكو ولم يستطع الروسي الدفاع عن موسكو بعدما خسروا ثمانية آلاف جندي وهرب القيصر "إيفان الرابع الرهيب" تاركا ورائه 30 ألف خيال و6 ألاف مشاة من حملة البنادق إضافة إلى مقتل أخوي زوجة القيصر الاثنين وقام الجيش العثماني باحرق الكرملن تأدبيا للروس حتي لا تسول لهم أنفسهم التعدي علي الاقاليم الاسلامية ومضايقة سكانها وبعدها استولوا على خزانة القيصر الهارب ثم عاد القائد العثماني "دولت كيراي" إلى القرم ومعه 150 ألف أسير وحاملا معه انتصار كبيرا 

وعلى اثر ذلك جاء سفراء روسيا الي السلطان بتقديم الأسف والندم ونالوا الكثير من الاحتقار من الرعية المسلمة ومن القصر ولم يقم السلطان ولا الصدر الأعظم بمقابلتهم..حتى ذهب الروس إلي جميع حكام أروبا يرجونهم أن يتوسطوا لهم عند السلطان العثماني لوقف القتال .. انتهت بتوقيع روسيا الصلح ودفع الجزية للمسلمين قدرها 60 ألف دوكا ذهبية كانت هذه الحملة صدمة هائلة لروسيا سببت لها إذلال وبصمة عار بين العالم الغربي

0 comments

Leave a Reply

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...